الأمن الليبي «يحرر» 42 مهاجراً بعد خطفهم 6 أشهر

الأمن الليبي «يحرر» 42 مهاجراً بعد خطفهم 6 أشهر

تمكنت السلطات الأمنية في ليبيا من «تحرير» 42 مهاجراً غير نظامي، عثر عليهم في منزل مهجور، بمنطقة ربيانة، (150 كيلومتراً عن مدينة الكفرة جنوب شرقي البلاد).
وقالت مديرية الأمن بربيانة، إن المواطن التشادي الجنسية (ح. ت) (26 عاماً) قدِم إلى قسم النجدة، وكان عليه آثار تعذيب، وأبلغ أفراد الأمن بأنه «هرب من وكر للهجرة كان محبوساً به منذ أكثر من ستة أشهر».
وأضافت مديرية الأمن في تصريح صحافي، اليوم (الجمعة) أن قوة أمنية توجهت إلى الوكر المُبلغ عنه بعد إخطار النيابة العامة، وتبين لها أنه «عبارة عن منزل قديم مهجور، بمنطقة الزاوية القديمة، عثر بداخله على 42 مهاجراً، أغلبهم من الأطفال، وعليهم جميعاً آثار تعذيب».
وأشارت إلى أنه «تم القبض على أحد أفراد العصابة»، معترفاً بأن وظيفته في التشكيل، «تحويل الأموال التي يتم الحصول عليها من مساومة أسر المهاجرين، نظير إطلاق سراحهم بعد تعذيبهم»، ونوهت المديرية إلى أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية والإنسانية حيال المهاجرين من عناية صحية وإعاشة، قبل إحالتهم إلى جهاز مكافحة الهجرة غير المشروعة بربيانة.
وشدد مدير أمن ربيانة العقيد جابر عبد الكريم، على تكثيف الجهود والدوريات لمكافحة الهجرة غير المشروعة، عبر الدروب الصحراوية على الحدود الليبية. بجانب التصدي لعمليات «الاتجار بالبشر».
وكان وزير الداخلية، المكلف بحكومة «الوحدة الوطنية» المؤقتة، عماد الطرابلسي، بحث مع رئيسي جهاز مكافحة الهجرة غير المشروعة، وحرس الحدود محمد الخوجة، ومحمد المرحاني، كيفية منع تدفق المهاجرين غير النظاميين إلى الأراضي الليبية، ومكافحة عمليات الاتجار بالبشر ومنع عمليات التهريب.
وقالت «مؤسسة العابرين لمساعدة المهاجرين والخدمات الإنسانية» إن القوات الليبية أعادت قارباً من البحر المتوسط، كان على متنه 600 مهاجر من بينهم 80 عائلة، مشيرة إلى أنه وصل فجر اليوم (الجمعة) إلى رصيف ميناء طبرق شرق ليبيا.
ونوهت المؤسسة اليوم (الجمعة) إلى أنه تم نقل 405 مهاجرين إلى مركز إيواء باب الزيتون، وترك العائلات على رصيف الميناء لحين توقيع تعهدات «لضمن عدم هروبهم عبر البحر مرة ثانية».
وعادة ما يتم العثور على مهاجرين محتجزين في مخازن سرية، من قبل عصابات للاتجار في البشر، كما يتم إجهاض تهريب مئات الأشخاص عبر البحر. وكانت السلطات الأمنية بشرق ليبيا، قد ضبطت قارباً كبيراً (جرافة) على متنه 570 مهاجراً غير شرعي بالقرب من سواحل مدينة طبرق كانوا في طريقهم إلى السواحل الأوروبية.
وأحصت المنظمة الدولية للهجرة، 21457 مهاجراً من بينهم 1089 امرأة و678 طفلاً تم إنقاذهم منذ بداية العام الجاري، لافتة إلى إنقاذ 633 مهاجراً قبالة سواحل غرب البلاد خلال الأسبوع الماضي، وتمت إعادتهم للبلاد.
ونوهت المنظمة الدولية بأن 517 مهاجراً غير شرعي لقوا حتفهم، لكن 830 آخرين لا يزالون مفقودين قبالة الساحل الليبي على طريق وسط البحر الأبيض المتوسط.

اقرأ ايضاً
تعذيب حتى الموت.. مقتل عامل إغاثة على أيدي مليشيا الحوثي

المصدر: الشرق الأوسط

شاهد أيضاً

3f6d4704 0ac5 43b1 aebd

استطلاع: اقتصادات دول الخليج ستنمو هذا العام بنصف معدل 2022

أظهر استطلاع أجرته “رويترز” لآراء خبراء اقتصاديين أن اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي الست سينمو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.