ماريوبول
ماريوبول

وقف إطلاق النار في ماريوبول لإتاحة الفرصة لإجلاء المدنيين

قامت روسيا ليلة الأربعاء بإعلان وقف لإطلاق النار بماريوبول لإجلاء المدنيين. في حين مرَّ 36 يومًا منذ أن انطلقت العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا مُخلِّفةً دمارًا كبيرًا بالمدن الأوكرانية. وذلك من جراء القصف الروسي، إضافة إلى سقوط مئات القتلى والجرحى، وتشريد الآلاف من الأوكرانيين وفقًا لـ”العربية نت”.

من ناحية أخرى ذكرت وزارة الدفاع الروسية أمس الأربعاء إن قواتها تعيد تجميع صفوفها بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف. ومدينة تشيرنيهيف الشمالية من أجل التركيز على مناطق رئيسية أخرى. وكذلك استكمال “تحرير” منطقة دونباس الانفصالية، حسبما ذكرت وكالات أنباء روسية.

وجاء بيان الوزارة بعد يوم من إعلان روسيا أنها ستُقلِّص العمليات بالقرب من كييف وتشيرنيهيف لدعم التقدم في محادثات السلام. لكن الهجمات الروسية في كلا الموقعَين استمرت الأربعاء، بحسب مراسلين لرويترز بالقرب من كييف ورئيس بلدية تشيرنيهيف.

وطال قصف روسي مبنى للصليب الأحمر في مدينة ماريوبول الساحلية المحاصَرة في جنوب أوكرانيا. حسبما أعلنت كييف، الأربعاء؛ وحذر مسؤولون من كارثة إنسانية وشيكة.

وزارة الدفاع الأوكرانية

علاوة على ذلك، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأوكرانية أولكسندر موتوزيانيك. إن القوات الروسية في أوكرانيا تعيد تجميع صفوفها، وتستعد لاستئناف العمليات الهجومية.

وتابع: “الجهود الروسية الرئيسية تتركز على تطويق القوات الأوكرانية في شرق أوكرانيا”. مشيرًا إلى أن “روسيا لا تزال تحاول السيطرة على مدينة ماريوبول الساحلية في الجنوب وبلدتَي بوباسنا وروبيجني.

وأضاف “روسيا تستعد لاستئناف العمليات الهجومية. وقيادة القوات المسلحة الأوكرانية رصدت تحركات للقوات الروسية خارج منطقتَي كييف وتشيرنيهيف، لكن لا تعتبر هذا انسحابًا شاملاً”.

وصرحت أمينة المظالم الأوكرانية ليودميلا دنيسوفا في بيان، نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي. “في ماريوبول استهدف المحتلون مبنى تابعًا للجنة الدولية للصليب الأحمر”. مضيفة بأن المبنى استُهدف بغارات جوية وبالمدفعية، نقلاً عن فرانس برس.

اقرأ ايضاً
هل تنجح زيارة رئيس الوزراء البريطاني للمملكة في إقناعها بزيادة إنتاج النفط

بالإضافة الى ذلك أكدت هيئة الأركان العامة الأوكرانية الأربعاء أن الروس كثَّفوا أنشطتهم حول بلدة إيزيوم. الواقعة إلى الجنوب من خاركيف بعد إعادة انتشار بعض الوحدات من مناطق أخرى.

وتابع بأن القوات الروسية كثَّفت قصفها وهجماتها في منطقة دونيتسك شرقًا. مع التركيز على محاولة السيطرة على ماريوبول وبوباسنا وروبيجني.

الجيش الروسي

كما قال الجيش الروسي إنه حوَّل تركيزه إلى منطقة دونباس، قلب أوكرانيا الصناعي الواقع شرقًا. حيث يقاتل الانفصاليون الذين تدعمهم موسكو القوات الأوكرانية منذ عام 2014.

في حين تعرَّضت تشيرنيهيف في شمال أوكرانيا لقصف “طوال الليل”. كما أعلن حاكم المدينة رغم إعلان موسكو أنها ستقلص نشاطها العسكري في هذه المنطقة. وأعلن فياتشيسلاف تشاوس على “تليغرام” أن “تشيرنيهيف تعرَّضت للقصف طوال الليل” بالمدفعية والطيران. موضحًا أن بنى تحتية مدنية دُمِّرت، وأن المدينة لا تزال بدون كهرباء أو ماء.

وذكر حاكم منطقة لوغانسك بشرق أوكرانيا سيرغي غايداي على “تليغرام” إن مدفعية ثقيلة قصفت مناطق سكنية في مدينة ليسيتشانسك صباح اليوم الأربعاء. وتابع: “تضرر عدد من المباني الشاهقة. يجري التحقق من المعلومات بشأن الضحايا.. انهار كثير من المباني. يحاول رجال الإنقاذ إنقاذ أولئك الذين ما زالوا على قيد الحياة”.

علاوة على ذلك قالت وزارة الدفاع الروسية أن قواتها دمَّرت مستودعات وقود كبيرة في مقاطعة خميلنيتسكي بغرب أوكرانيا. كانت تُستخدم لتوفير الوقود للمركبات المدرعة للقوات الأوكرانية في دونباس.

المصدر: سبق

شاهد أيضاً

فنلندا والسويد

فنلندا والسويد تقدمان الانضمام رسميا إلى الناتو رسميّاً

قامت كل من فنلندا والسويد بتقديم بطلبات رسمية للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي “الناتو” اليوم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.