وزارة الخارجية الاردن
وزارة الخارجية الاردن

اجتماعاً طارئ للجنة الوزارية العربية لمواجهة السياسيات الإسرائيلية في القدس

قامت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في الاردن بإعلان اجتماع طارئ للجنة الوزارية العربية. والمُكلفة بالتحرك الدولي لمواجهة السياسيات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة. ذلك لبحث التصعيد الإسرائيلي الخطير في المسجد الأقصى المُبارك تستضيفه المملكة في العاصمة عمان بعد غد (الخميس) لبحث سبل التصدي لها.

وتضم اللجنة الوزارية العربية التي يرأسُها الأردن: تونس والجزائر والسعودية وفلسطين وقطر ومصر والمغرب. حيث ستشارك فيه الإمارات بصفتها الدولة العربية العضو في مجلس الأمن. وسيحضر الإجتماع الأمين العام لجامعة الدول العربية. موضحاً أن الاجتماع تقرر بعد مشاورات بين نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي ونظرائه أعضاء اللجنة ووزير خارجية الإمارات.

في حين واصل مئات المستوطنين اليوم (الثلاثاء) اقتحام المسجد الأقصى المبارك. وتنفيذ جولات استفزازية وطقوساً تلمودية في باحاته تحت حماية مشددة من شرطة الاحتلال التي حاولت بدورها إفراغ باحات المسجد من المصلين. كما أطلقت قنابل صوتية وغازا تجاه المرابطين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق واعتقال آخرين.

اقرأ ايضاً
في هذه الدول.. غداً المتمم لشهر رمضان والاثنين عيد الفطر

من ناحية أخرى أكد أستاذ العلوم السياسية بجامعة فلسطين والمقيم بالقاهرة الدكتور جهاد الحرازين. أن الاجتماع العربي الطارئ إضافة إلى الاجتماع الطارئ والمغلق لمجلس الأمن خلال ساعات هدفهما بحث مواجهة السياسيات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة. مطالباً بضرورة البعد عن الشجب والاستنكار والعمل على إيجاد موقف عربي حقيقي وفعال.

علاوة على ذلك أشار إلى أن الكيان المحتل لا يبالي بالبيانات بل يمارس المزيد من الغطرسة والانتقام بحق الشعب الفلسطيني. موضحاً أن إطلاق القنابل الغازية والصوتية، واستخدام الرصاص المطاطي والهراوات بأجساد المصلين. وتكسير شبابيك المسجد والاعتداء على المسعفين لمنعهم من مساعدة الجرحى. يعد انتهاكاً لحرمة المسجد الأقصى ولحقوق الإنسان التي ينادي بها المجتمع الدولي واستفزازا واضحا لمشاعر المسلمين.

بينما أشار إلى أن جرائم الاستعمار الاستيطاني تهدف إلى تهويد القدس وعزله عن باقي الأراضي الفلسطينية. وبناء المستوطنات بها بالمخالفة لكل الاتفاقيات والأعراف الدولية.

المصدر: عكاظ

شاهد أيضاً

محمد بن سلمان وتراس يستعرضان سبل تطوير العلاقات

محمد بن سلمان وتراس يستعرضان سبل تطوير العلاقات

استعرض ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ورئيسة وزراء بريطانيا ليز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.