حرية التنقل للفلسطينيين
حرية التنقل للفلسطينيين

هل حرية التنقل ضمن الأراضي المحتلة مطلب كبير للفلسطينيين؟…

بقلم: إبراهيم العجيري محلل سياسي متخصص بالقضية الفلسطينية

إذا سألت أي فلسطيني يعيش تحت الاحتلال، أو أي من أقاربه يعيش في بقية العالم، ما هي القضية التي تزعجهم أكثر من غيرها بشأن الاحتلال الإسرائيلي، فلا شك أن التنقل داخل المنطقة المحتلة وبين المناطق المحتلة وبقية العالم، ستحتل مكانة عالية جدًا، إن لم تكن الأعلى في القائمة.

ومن المفارقات أن هذه المسألة تمت الإجابة عليها بوضوح وبشكل لا لبس فيه في المادة 13 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. تتناول المادة الفرعية 1 التنقل الداخلي: “لكل فرد الحق في حرية التنقل والإقامة داخل حدود كل دولة”. كما تتناول المادة الفرعية 2 التنقل داخل وخارج البلاد: “لكل فرد الحق في مغادرة أي بلد، بما في ذلك بلده، والعودة إلى بلده”.

image 69

بطبيعة الحال، عند القراءة عن هذه الحقوق، فإن السؤال الأول الذي يتبادر إلى الذهن هو ما إذا كانت المناطق التي احتلتها إسرائيل عام 1967 تمثل دولة واحدة أم لا. كما رأينا مرارًا وتكرارًا، تعامل إسرائيل المنطقة بأكملها بين البحر والنهر كمنطقة واحدة. في الواقع، سأل أحد المراسلين رئيسة الوزراء الإسرائيلية السابقة غولدا مائير في إحدى المرات عن حدود إسرائيل وأجابت أن حافة الحدود هي المكان الذي يقف فيه الجندي الإسرائيلي الأبعد.

بالطبع، لا تعامل إسرائيل جميع الأشخاص الخاضعين لسيطرتها بالطريقة نفسها، حيث تقسم الفلسطينيين إلى ثلاث مناطق متميزة: غزة والقدس وبقية الضفة الغربية. داخل الضفة الغربية، في الواقع، يوجد لدى إسرائيل تقسيمات إضافية مُعرَّفة كمناطق A و B و C، مع وجود منطقة A فقط تحت إدارة وأمن فلسطينيين كاملين (على الرغم من أن إسرائيل غالبًا ما تنتهك ذلك أيضًا).

إن انتهاك المادة 13 يحدث بشكل واضح بمنع الفلسطينيين في غزة من السفر إلى الأراضي المحتلة الأخرى. وينطبق الشيء نفسه على حقيقة أن إسرائيل تمنع الفلسطينيين في الضفة الغربية من السفر إلى القدس الشرقية، التي تم احتلالها مع بقية الضفة الغربية عام 1967، وإلى غزة.

image 70

بالنسبة للجزء الثاني من المادة 13، أي السفر خارج الدولة، تحظر إسرائيل أيضًا على جميع سكان غزة السفر عبر المعابر الحدودية الإسرائيلية، وتمنع سكان الضفة الغربية (باستثناء أولئك الموجودين في القدس الشرقية) من استخدام مطارها، وتفرض قيودًا زمنية على السفر عن طريق الأرض باستخدام المعبر الحدودي الوحيد المسموح به لسكان الضفة الغربية، جسر الملك حسين على الحدود مع الأردن.

اقرأ ايضاً
بيان مشترك بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية

قيود مشدّدة على الفلسطينيين

علاوة على ذلك، يواجه معظم الفلسطينيين الذين يعيشون خارج إسرائيل وفلسطين قيودًا شديدة على حقهم في زيارة المناطق الواقعة تحت الاحتلال بشكل عام، وغزة بشكل خاص.

كانت قضية السفر عبر جسر الملك حسين محط اهتمام العديد من المسؤولين الأردنيين في الآونة الأخيرة بسبب مشكلة ضخمة ظهرت هناك خلال النصف الثاني من شهر تموز. مع وصول الفلسطينيين الذين شاركوا في مناسك الحج إلى هناك في رحلاتهم إلى الوطنعلاوة على الذين رغبوا في عبور الحدود لزيارة الأقارب. ومع الزيادة العامة في أعداد الزوار خلال فصل الصيف، أصبحت الظروف على الجسر غير إنسانية.

تقطعت السبل بآلاف المسافرين، معظمهم برفقة أطفال، على الجانب الأردني من الجسر بسبب القيود الشديدة على عدد الأشخاص الذين تسمح إسرائيل لهم بعبور الحدود، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى تقييد ساعات العمل. في حين أن معظم المعابر الحدودية في جميع أنحاء العالم مفتوحة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، تعمل إسرائيل لساعات محدودة خلال الأسبوع وحتى ساعات أقصر خلال يومي الجمعة والسبت.

في السنوات السابقة، مدد الإسرائيليون ساعات فتح الحدود خلال الصيف، وفي أكثر من مناسبة أبقوا الجسر مفتوحًا على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، ولكن حتى الآن هذا العام يبدو أنهم لا يهتمون بمعاناة الفلسطينيين، و تجاهل مناشدات الحكومة الأردنية والدبلوماسيين الدوليين.

image 71

صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي زار المنطقة مؤخرًا، مرارًا وتكرارًا أن إدارته تسعى لتحقيق السلام والحرية والكرامة للفلسطينيين. بينما كان السلام والحرية غائبا بشكل مؤلم، ووفقًا لبايدن سيستمران كذلك لأن الوضع ليس في حالة نضج كافية للمفاوضات، فقد تبنت الولايات المتحدة قضية الكرامة كأولوية. ومع ذلك، فحتى وجود بعض مظاهر الكرامة أثناء السفر داخل وخارج الأراضي المحتلة غير موجود.

مسؤولون فلسطينيون يطلقون على معبر جسر الملك حسين الحدودي في أريحا معبر الكرامة الحدودي. لكن لعقود من الزمن، حُرمت الكرامة للأسف من الفلسطينيين وأقاربهم وأصدقائهم الذين يريدون السفر داخل بلدهم أو مغادرته والعودة. هل هذا المطلب كبير بالنسبة للفلسطينيين؟

الآراء التي عبر عنها الكاتب في هذه المقالة هي آراء خاصة ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر اخبار السعودية 24

المصدر: اخبار السعودية 24

شاهد أيضاً

السلطات الروسية تعلن اعتقال دبلوماسي ياباني بشبهة التجسس

السلطات الروسية تعلن اعتقال دبلوماسي ياباني بشبهة التجسس

أعلن جهاز الأمن الفدرالي الروسي (إف إس بي) الاثنين أنه اعتقل دبلوماسيا يابانيا يقيم في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.