تبادل فتح السفارات السعودية ايران
تبادل فتح السفارات السعودية ايران

متى ستتبادل السعودية وإيران فتح السفارات ؟!.

بعد عقد خمس جولات من المفاوضات الأمنية بين إيران والسعودية، والتي أيدت طهران في نهايتها فتح السفارات المتبادل مع المملكة، اتفق الجانبان مؤخرًا على نقل المفاوضات إلى المستوى السياسي.

ويعتبر مراقبون في إيران أن قضية اليمن هي العامل الذي لعب الدور الأساسي في إطالة أمد المفاوضات الأمنية بين البلدين، والتي استمرت أكثر من 16 شهرًا. وتمكن الجانبان خلال هذه المفاوضات من تجاوز العديد من الخلافات والقضايا.

وفي هذا الصدد يرى الباحث السياسي د.فالح المعتوق أن وقف إطلاق النار بين السعودية والحوثيين ساهم إلى حد كبير في تذليل العقبات وحل المشكلات المعقدة بين إيران والمملكة. وتوقع أن يؤدي نجاح الجولة السادسة من المفاوضات إلى إنهاء الهجمات الإعلامية، وإعادة فتح السفارات، وتوفير الأساس للتعاون البناء في حل المشاكل الإقليمية.

image 97

وفي مقابلة مع اخبار السعودية24 قال المعتوق إن المنطقة على شفا تغيرات سياسية، كما أن رحلة بايدن تمت في هذا الاتجاه. وأضاف أن بعض الأوساط الإيرانية تعتقد أن جهود تخفيف التوتر ليست سوى إجراء تكتيكي لكسب الوقت، ويرى أنه من غير المرجح تحقيق تسوية حقيقية ومستقرة مع الرياض.

كما أشار إلى أن بعض المعلومات المسربة في طهران تشير إلى أن وزير الخارجية الإيراني يعتزم السفر إلى بغداد للقاء نظيره السعودي فور انتهاء المفاوضات السياسية المقبلة بين البلدين. وبحسب المعتوق، فإن زيادة مستوى التمثيل الدبلوماسي بين الإمارات وإيران سيقلل من نفوذ إسرائيل في المنطقة ويعزز مكانة طهران بين جيرانها العرب. وعلى حد قوله فإن موسكو تعتبر التقارب بين إيران والدول العربية مفيدا لأنها تريد إبعاد أمريكا عن المنطقة.

اقرأ ايضاً
تقدم طفيف في المحادثات المتعلقة بصياغة دستور سوري جديد

أسباب التقارب بين إيران والسعودية

د.أسامة السقاف خبير العلاقات الدولية المتخصص في شؤون أوروبا وأمريكا تحدث إلى اخبار السعودية24 بخصوص أسباب التقارب بين إيران ودول الخليج العربي والعلامات على اقتراب موعد تبادل السفراء بين إيران والمملكة والإمارات والكويت، وقال إن التطورات الإقليمية والدولية الأخيرة أقنعت إيران وهذه الدول العربية بأن تنحية الخلافات واعتماد لغة التفاهم والتنسيق أمر ضروري ويصب في مصلحة المنطقة بأسرها.

التقارب بين إيران والسعودية

وكشف السقاف عن رحلة وفد سعودي إلى طهران أتى لزيارة سفارة بلادهم في طهران، وأكد أن هذا الوفد السعودي سافر أيضًا إلى مشهد وزار قنصلية السعودية في هذه المدينة. واعتبر هذه المسألة علامة على استئناف وشيك للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين. يرى السقاف أن التقارب بين السعودية وإيران مرحب به من قبل أمريكا وروسيا. وأوضح أن واشنطن ترى التقارب بين طهران والرياض فرصة لإنهاء الأزمة في اليمن. كما اقترحت موسكو مبادرة لإنهاء الخلافات بين إيران والسعودية قبل ذلك.

image 99

في النهاية، قال خبير العلاقات الدولية هذا أن منطقة الشرق الأوسط كانت مليئة بالأزمات منذ عقود، ودخول إسرائيل في عملية التطورات الأمنية والسياسية من خلال تطبيع العلاقات يزيد من التوتر فيها.

الآراء التي عبر عنها الكاتب في هذه المقالة هي آراء خاصة ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر اخبار السعودية24

المصدر: اخبار السعودية24

شاهد أيضاً

«ديلي ميل» وموقعها الإلكتروني يدمجان عملياتهما

«ديلي ميل» وموقعها الإلكتروني يدمجان عملياتهما

كشفت إجراءات اتخذتها اثنتان من كبريات المؤسسات الإعلامية في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا أمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.