ارتفاع عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة

أسعار النفط تقفز.. والعقود الآجلة لخام برنت فوق 104 دولار للبرميل

ارتفعت أسعار النفط مع وزن المتداولين لمخاطر الإمداد والتحذيرات من المزيد من أزمات الطاقة مقابل تعهدات الفيدرالي الأميركي برفع أسعار الفائدة أكثر.

ارتفع غرب تكساس الوسيط قرب 96 دولارًا للبرميل بعد أن ارتفع بنسبة 2.5% الأسبوع الماضي. وفي ليبيا، خلفت الاشتباكات في العاصمة ما لا يقل عن 32 قتيلا، مما أثار مخاوف من مزيد من الاضطرابات في الدولة العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك). وبينما لا يزال الإنتاج الليبي مستقرًا حتى الآن، يراقب المستثمرون دلائل على أن العنف قد يعرض شحنات النفط مرة أخرى للخطر بينما تنتعش أوروبا من أزمة طاقة.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 3 دولار، أو 3.22% إلى 96.06 دولار للبرميل، لتواصل المكاسب التي حققتها الأسبوع الماضي.

كما ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 3 دولار، أو 3% إلى 104.04 دولار للبرميل، لتواصل المكاسب التي حققتها الأسبوع الماضي وبلغت 4.4%.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة النفط والغاز العملاقة شل بي إل سي بن فان بيردن، في مؤتمر في النرويج، إن الحديث عن سهولة التغلب على أزمة الطاقة العالمية “خيال”. وفي حديثه في نفس الحدث، قال إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إن العالم يحتاج إلى المزيد من النفط والغاز الآن بينما ينتقل إلى الطاقة المتجددة.

في غضون ذلك، قالت إيران إن التبادلات مع الولايات المتحدة بشأن اقتراح الاتحاد الأوروبي لإحياء اتفاق نووي ستستمر الشهر المقبل، مما يقوض التكهنات بأن اتفاقا يمهد الطريق أمام زيادة تدفقات النفط بات وشيكًا.

اقرأ ايضاً
مسؤول ألماني يكشف.. النفط الروسي على طاولة مجموعة الـ7

وقال محللو السلع في بنك أستراليا الوطني في مذكرة “أسعار النفط كانت أقوى وسط الضغط المستمر على الطلب على الوقود جراء أزمة الطاقة في أوروبا والقيود على المعروض”.

وجرى تداول كلا الخامين القياسيين على انخفاض في وقت سابق من اليوم حيث ارتفع الدولار بعد تعليقات رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي جيروم باول يوم الجمعة والتي قال فيها إن الولايات المتحدة تواجه فترة طويلة من النمو البطيء وسط ارتفاع أسعار الفائدة.

وقالت المحللة في سي.إم.سي ماركتس تينا تنج: “في حين أن الدولار القوي يحد من أسعار السلع الأساسية فمن المحتمل أن تستمر قضية نقص المعروض في أسواق النفط في دعم الاتجاه الصعودي”.

وتعززت أسعار النفط بفضل تلميحات من السعودية وأعضاء آخرين في أوبك وحلفاء تكتل أوبك+، بأنهم قد يخفضون الإنتاج من أجل تحقيق التوازن في السوق.

وقال مصدر مطلع على الأمر لرويترز يوم الجمعة إن الإمارات تتفق مع ما تفكر فيه السعودية بشأن سياسة الإنتاج، بينما قالت وزارة النفط العمانية إنها تدعم جهود أوبك+ للحفاظ على استقرار السوق.

وقالت مصادر الأسبوع الماضي إن أوبك ستدرس خفض الإنتاج لتعويض أي زيادة من جانب إيران في حالة رفع العقوبات النفطية المفروضة عليها إذا وافقت طهران على إحياء الاتفاق النووي.


المصدر: العربية

شاهد أيضاً

الوطنية للإسكان السعودية تستثمر 40 مليار ريال لتطوير مشروعات في 11 مدينة

الوطنية للإسكان السعودية تستثمر 40 مليار ريال لتطوير مشروعات في 11 مدينة

وقعت وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان في السعودية، اتفاقية مع الشركة الوطنية للإسكان تتعلق بتمويل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.