الشمس الاصطناعية الصينية

الشمس الاصطناعية الصينية – تكنلوجيا استدامة الجنس البشري

الشمس الاصطناعية الصينية هي اختراع مرعب ظهر من الصين بتكلفة بلغت تريليون دولار. شمس من صنع البشر اقوى من الشمس الطبيعية بخمس مرات تقريبا. جاهزة لتحل مكانها اذا ما انطفأت ذات يوم. تنهي من خلالها كل ما يعانيه الكوكب من مشاكل الطاقة. هل خطر ببالكم ان تصبح لنا في الكوكب شمس اخرى يتحكم بها البشر? الاجابة هي نعم. فلا تستغرب شيئا يأتيك من الصين. اليكم الحكاية.

شمسنا ستنطفئ

مفاجأة فجرتها مجلة لايف ساينس عام الفين وواحد وعشرين. ذكرت فيها بان نصف عمر شمس كوكبنا قد انقضى. وانه بقي لها القليل حتى تنطفئ. لان الشمس بعد ان تحرق معظم الهيدروجين الموجود في نواتها. ستنتقل الى مرحلتها التالية كعملاق احمر. وفي هذه المرحلة تقريبا ستتوقف الشمس عن توليد الحرارة عبر الاندماج النووي وسيصبح قلبها غير مستقر وينكمش استعدادا للموت.

الحدث الذي سيهدد الحياة على كوكب الارض طبعا بحسب ناسا. ورغم ان العلماء يؤكدون ان البشر لن يكونوا موجودين حينها. الا ان الصين قررت ان تعد العدة لذلك اليوم وبدأت في صنع الشمس الاصطناعية الصينية. لنتعرف على تفاصيل هذا الاختراع العظيم.

الشمس الاصطناعية الصينية

مفاعل الاندماج النووي

اختراع صيني خطير. اختار الصينيون له اسم الشمس الاصطناعية الصينية. اطلقوه كي يكون احد ابرز واهم طرق الحصول على طاقة كبرى امنة باكثر قدرة من المحطات النووية. بعيدا عن الفحم الكربوني الذي يلوث البيئة. الشمس الصناعية هي تعد مزيجا من الواقع المعاصر والمستقبل البعيد.

هي سلسلة من الاحتراقات الهائلة في مفاعل الاندماج النووي. قادرة على توليد درجات حرارة تصل الى مئة وعشرين مليون درجة مئوية. تستخدم الشمس الاصطناعية تقنية الاندماج النووي. القادرة على انتاج كميات غير محدودة من الطاقة الامنة.

تقنية جديدة

ويهدف العلماء في الصين الى تكرار العمليات التي تزود الارض بالحرارة والضوء اثناء احتراقها في قلب الشمس. وهذه التقنية لا علاقة لها ابدا بالطاقة النووية التقليدية. التي تعرف علميا باسم الانشطار. التي كانت دائما الطريق الوحيد للحصول على الكهرباء منذ الخمسينات.

اقرأ ايضاً
جورجينا تخطف الأضواء في "Joy Awards" بالرياض.. وتكرم رياضية سعودية

ويطلق التفاعل النووي كميات هائلة من الطاقة. لان النواة الثقيلة ليست بنفس وزن كتلة النواتين الخفيفتين مجتمعتين. ويمكن بعد ذلك تحويل هذه الكتلة المفقودة الى كميات هائلة من الطاقة. وقد استمد البشر تقنية الاندماج من النجوم خاصة الشمس. فهي الطريقة التي تستطيع بها الشمس خلق الكثير من الحرارة والضوء.

مفاعل نووي يسمى توكا ماك

اما الهدف الصيني اليوم فهو التمكن من بدء تفاعل نووي يطلق المزيد من الطاقة التي نحتاجها لبدء التفاعل. وقد اعلنت وكالة شينخوا الصينية. ان المفاعل الاندماجي التجريبي الصيني سجل رقما قياسيا تجاوز مركز الشمس من حيث درجة حرارة البلازما بمقدار ثماني مرات.

توكا ماك

كما بلغت المؤشرات الرئيسية للرقم الجديد مئة وعشرون مليون درجة. ومائة وواحد ثانية في احتباس البلازما. التقدم الذي احرزته الصين جرى من خلال مفاعل نووي يسمى توكا مارك. كانت الصين قد طورته وتم تسخينه لمدة سبعة عشر دقيقة. بحرارة سبعون مليون درجة مئوية. بينما استغرق بناؤه اكثر من اربعة عشر سنة. ويمكن لـِ الشمس الاصطناعية الصينية نظريا الوصول الى درجات حرارة تزيد على مائتين مليون درجة. اي ثلاثة عشر مرة اكثر من الشمس.

كيف تعمل الشمس الصينية

تفاعل البلازما

تعمل الشمس الصينية الاصطناعية من خلال استخدام درجات حرارة عالية للغاية. لغلي نظائر الهيدروجين في البلازما ودمجها معا لتوليد الطاقة. وقد بدأ استخدام هذا المفاعل منذ عام الفين وستة. في تجارب متعلقة بالاندماج. بلغت تكلفتها نحو تريليون دولار. ومؤخرا اجرى الباحثون الصينيون اختبارات اضافية على المفاعل. رأوا من خلالها ان نظام التسخين بات اكثر كفاءة واستدامة مما سبق.

اي انهم باتوا قاب قوسين او ادنى من الشمس الاصطناعية الصينية. التي تنتج طاقة هائلة من تركيب عناصر كيميائية ثقيلة من عناصر خفيفة. ما يتطلب درجات حرارة وسرعة عالية لاصطدام المكونات للحصول على اندماج نووي حراري يمكن التحكم به. من المتوقع ان برامج البلازما عام الفين وخمسة وعشرين. على ان تبدأ تجارب اندماج الدوتريوم الكاملة بدءا من عام الفين وخمسة وثلاثين. واذا اصبح المفاعل جاهزا للعمل. فسيكون العالم على موعد مع اكبر تجربة لفيزياء البلازما المغناطيسية المحصورة.

المصدر: أخبار السعودية 24

شاهد أيضاً

هجوم حوثي جديد على سفينة أمريكية

هجوم حوثي جديد على سفينة أمريكية يسبب أضرار مادية

وسط استمرار التوترات في البحر الأحمر نتيجة هجمات الحوثيين على سفن الشحن منذ أشهر، تكشفت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *