تحالف دعم الشرعية في اليمن
تحالف دعم الشرعية في اليمن

تحالف دعم الشرعية في اليمن يوجه رسالة للمدنيين في الحديدة

دعا التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، السبت، المدنيين إلى عدم التواجد أو الاقتراب من أي موقع أو منشأة نفطية بالحديدة باليمن، کما قال إنه سيتم “التعامل مباشرة مع مصادر التهديد وسنجنب الأعيان المدنية والمنشآت النفطية الأضرار الجانبية”، بحسب قناة الإخبارية السعودية.

فی حین ذكر التحالف أنه “ينفذ ضربات جوية لمصادر التهديد في صنعاء والحديدة”. وتابع أن “تلك العملية العسكرية ستستمر حتى تحقيق أهدافها”. وقال إن “على الحوثي تحمل نتائج السلوك العدائي”.

ولفت التحالف: “هدفنا حماية مصادر الطاقة العالمية من الهجمات العدائية وضمان سلاسل الإمداد”. حیث آكد: “مارسنا أعلى معايير درجات ضبط النفس لهجمات الحوثي على المنشآت النفطية”.

من ناحية أخرى ذكر أنه “تم البدء في العملية استجابة لتحييد استهداف المنشآت النفطية أو التأثير على أمن الطاقة”.

كما أعلن التحالف “اعتراض وتدمير طائرتين مسيرتين بالأجواء اليمنية أطلقتا باتجاه المملكة”. وقال أنه تتم “مراقبة نشاط وتحركات مشبوهة لإطلاق هجمات عدائية من مطار صنعاء الدولي”.

وأشار أن “الهجوم على محطة أرامكو في جدة ومحطة الكهرباء بصامطة انطلق من الحديدة. أما الهجوم على خزانات المياه في ظهران الجنوب فقد انطلق من مطار صنعاء الدولي”.

اقرأ ايضاً
السعودية تستضيف المؤتمر الـ4 لـ «التعاون الإسلامي» حول الوساطة

وبين التحالف في اليمن إن على الحوثيين “احترام القانون الدولي ووقف التصعيد باستخدام المواقع المحمية”.

كان المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي أعلن، الجمعة. “تعرض محطة توزيع المنتجات البترولية التابعة لشركة أرامكو بمدينة جدة عند الساعة لعمل عدائي. تشير الدلائل والمؤشرات الأولية لاستهدافها من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران”، بحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وكذلك صرح عن “نشوب حريق بخزانين اثنين تابعة للمنشأة النفطية وتمت السيطرة على الحريق دون وجود أي إصابات أو خسائر بشرية”.

كما أضاف أن “هذا التصعيد العدائي يستهدف المنشآت النفطية ويركز على محاولة التأثير على أمن الطاقة وعصب الاقتصاد العالمي. وليس هناك أي تأثير أو تداعيات لهذه الهجمات العدائية على مناشط الحياة العامة بمدينة جدة”.
المصدر: CNN

شاهد أيضاً

«ديلي ميل» وموقعها الإلكتروني يدمجان عملياتهما

«ديلي ميل» وموقعها الإلكتروني يدمجان عملياتهما

كشفت إجراءات اتخذتها اثنتان من كبريات المؤسسات الإعلامية في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا أمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.