وول ستريت تغلق منخفضة مع هبوط أسهم شركات التكنولوجيا.. والمكاسب أسبوعية

البنوك والرعاية الصحية تقودان مكاسب “وول ستريت”

سجلت المؤشرات الرئيسية في بورصة وول ستريت مكاسب يوم الخميس، بدعم رئيسي من المؤسسات المالية وقطاع الرعاية الصحية، فيما استوعب المستثمرون التصريحات المتشددة من صانعي السياسة التي عززت توقعات رفع أسعار الفائدة رفعا كبيرا في وقت لاحق من الشهر. وتأرجحت المؤشرات وسط تداول متقلب مع استمرار المخاوف إزاء الخطوات التالية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) لكبح التضخم المرتفع.

ويرى المتداولون في سوق المال أنه من المحتمل بنسبة 86% أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة 75 نقطة أساس في اجتماع هذا الشهر، حسبما نقلت “رويترز”.

وقال رئيس البنك المركزي الأميركي، جيروم باول، إن البنك “ملتزم بشدة” بخفض التضخم ويحتاج للاستمرار حتى ينجز المهمة.

وينتظر المستثمرون أيضا تقرير التضخم الأميركي لشهر أغسطس، الأسبوع المقبل، بحثا عن أدلة جديدة على ما إذا كان مجلس الاحتياطي الاتحادي سيرفع أسعار الفائدة بمقدار نصف أم ثلاثة أرباع نقطة مئوية في اجتماع السياسة المقبل المقرر في 20 و21 سبتمبر.

وأدت المخاوف من التشديد النقدي الحاد في جميع أنحاء العالم إلى تعثر أسواق الأسهم أمس الخميس بعدما رفع البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة 75 نقطة أساس في رفع غير مسبوق.

في غضون ذلك، أظهرت البيانات تراجع عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة الأسبوع الماضي، مسجلا أدنى مستوى في ثلاثة أشهر، مما يؤكد قوة سوق العمل رغم رفع البنك المركزي الأميركي أسعار الفائدة.

اقرأ ايضاً
التمويل العقاري السكني في السعودية يتراجع 18% بالنصف الأول

ومع تزايد احتمالات رفع كبير لأسعار الفائدة مجددا، ارتفع مؤشرا قطاعي البنوك والصحة على ستاندرد آند بورز 500، وهما شديدا التأثر بأسعار الفائدة.

وكانت المؤشرات الرئيسية في “وول ستريت”، ارتفعت الأربعاء بأكبر قدر في حوالي شهر.

ومع ذلك، لا يزال المؤشر ستاندرد آند بورز 500 منخفضا بنسبة تزيد عن 16% منذ بداية العام.

ووفقا لبيانات أولية، ارتفع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 26.14 نقطة، أو 0.66%، ليغلق عند 4006.01 نقطة.

وصعد المؤشر ناسداك المجمع 69.51 نقطة، أو 0.59%، إلى 11861.41 نقطة.

وتقدم المؤشر داو جونز الصناعي 187.87 نقطة، أو 0.59%، إلى 31769.15 نقطة.

وصعد سهم جيم ستوب كورب بعد أن أعلنت شركة بيع ألعاب الفيديو بالتجزئة عن خسارة فصلية أقل من المتوقع.

وهبط سهم أميركان إيغل أوتفترز بعد أن أخفقت شركة صناعة الملابس في تحقيق تقديرات أرباح الربع الثاني، وقالت إنها ستوقف توزيعات الأرباح الفصلية مؤقتا فيما تعزز مواردها المالية في مواجهة التضخم.


المصدر: العربية

شاهد أيضاً

وزارة الأوقاف الأردنية تحدد شروط الحج في الموسم المقبل

وزارة الأوقاف الأردنية تحدد شروط الحج في الموسم المقبل

بدأت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في الأردن، التسجيل الأولي للراغبين بأداء فريضة الحج للموسم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.